.*(◕‿◕) أعمالي بالطلب (◕‿◕)*.

المكواة وأنواعها

المكواة


منذ القدم كانت مشكلة كي الملابس وإظهارها بالشكل الأنيق عملية مجهدة ومتعبة, إلى أن جاء المخترع الأمريكي " سيلي " سنة 1882 وابتكر أول آلة لكي الملابس. كان حجمها كبير وثقيلة الوزن, لكن مع تطور الصناعات أصبح وزنها خفيف وظهر منها أشكال وأنواع عديدة, إلى أن جاء عالم أخر وابتكر أول مكواة بالبخار التي لا تلصق ابدآ عند عملية الكي.


المكاوي ثلاثة أنواع تعمل على مبدأ علمي واحد وهو تسخين أرضية المكواة وهي جزء المعدي الموجود في أسفل المكواة.


النوع الأول:

هو مكواة الفحم, المستعملة قديما ًوكان يوضع في الجزء العلوي منها فحم محترق فتنتقل الحرارة من الفحم الحار إلى الجزء المعدني فيسهل عملية تمليس الثياب.


(ممكن استعمال البريمس لتسخين الأرضية عوضا عن الفحم) .




.



النوع ألثاني:

المكواة الكهربائية,يصل التيار الكهربائي إلى سلك مقاومة موجود فوق ارض المكواة المعدني فتنتقل الحرارة من السلك إلى الأرض (السلك مغطى بمادة عازلة كي تمنع الاحتراق والتكهرب )





النوع الثالث:


المكواة البخارية, وهي أيضا تعمل بنفس مبدأ المكواة الكهربائية ولكن يتواجد في أرضيتها فتحات يصل إليها الماء المضاف إلى المكواة من خزان المياه الموجودة داخل المكواة, عندما يلامس الماء الأرضية الساخنة يتحول إلى بخار ماء, وهذا يقوم بتسهيل عملية الكي وإسراعها.


مكواة كهربائية تعمل على البخار بطريقة مدهشة حيث تحوي في قاعدتها ثقوبا تقوم بضخ البخار بقوة هائلة تسمح بترطيب النسيج تعمل وتطفأ بطريقة أوتوماتيكية.
كما أن طلاءها بمواد عازلة ومحافظته على درجة حرارة محددة تحمي الملابس من الاحتراق أو التأثر بفعل الحرارة الزائدة تستوعب 400سم مكعب من الماء، يحتوي على مفاتيح أمان ومعايير لتحديد درجة الحرارة ونسبة البخار


نصائح الكي الجيد لك سيدتي:



الكي الجيد يعيد للملابس رونقها ويصقل سطحها فلا تمتص الأتربة بسهولة وتبقى نظيفة لمدة طويلة .



أولا العناية بالمكواة:


يجب العناية بالمكواة بأن تنظف جيدا قبل الاستعمال لئلا تترك آثارا قذرة فوق الملابس، وذلك بأن تمسح بمسحوق حجر السكين الناعم والبترول ثم تمسح مرة أخرى بمسحوق حجر السكين الجاف وتلمع بقطعة جافة من القماش، وعندما تترك المكواة بدون استعمال يجب عدم وضعها في مكان رطب لأن الرطوبة تؤثر فيها فتصدأ، ولذلك تدهن بقليل من الفازلين أو الشمع حفاظا عليها من الرطوبة، وعند الاستعمال تسخن قليلا ويوضع عليها قطعة من النشاف النظيف فيمتص الشمع أو الفازلين، ثم يدلك بحجر السكين الجاف وتمسح بقطعة نظيفة من القماش.
ومن المستحسن أن تمرر المكواة فوق قطعة من ورق عليها قليل من الشمع ليسهل انزلاق المكواة فوق الملابس . وعند استعمال مكواة البخار يستحسن استعمال ماء مقطر بدلا من الماء العادي منعا للصدأ.



القاعدة العامة للكي:


يجب أن تكون المكواة نظيفة ومجهزة، وتتوقف حرارة المكواة على نوع النسيج المراد كيه وعلى مقدار ما فيه من البلل. ويكوى النسيج على الوجه الذي يعطيه رونقه الطبيعي، ويبدأ عادة بالأجزاء السميكة وتكوى الثنيات على الظهر ثم الخياطات والأجزاء الدقيقة ، توضع القطعة للكي بحيث يتجنب كثرة التبديل والتقليب بقدر الإمكان، وتقوم اليد اليسرى ببسط النسيج


أمام المكواة ولاتشده مطلقا، ويكوى النسيج طوليا كلما أمكن ومن اليمين إلى اليسار وبالعكس في حركة مستمرة بدون أن ترفع المكواة من على النسيج. وفي القطع المطرزة يشد التطريز بحيث تكون خيوط النسيج مستقيمة طولا وعرضا وتكوى من الداخل إلى الخارج ثم باقي القطعة ، ولكي يبرز التطريز والدانتيل تكوى على الظهر فوق نسيج لين – منشفه – وقبل الكي يجب أن ترطب الملابس .




كي الأنسجة الصوفية:


للصوف وبر دقيق يحترق بالحرارة الشديدة، لذلك فإنه يكوى بمكواة هادئة جدا قبل أن يتم جفافه، وعلى الوجه إذا كان فاتح اللون أو أبيض. أما إذا كان قاتما أو أسود فإنه يكوى على الظهر، أما إذا كان جافا فالأفضل أن يكوى بأن يوضع فوقه قطعة من الشاش مبللة بالماء، ويضغط عليه جيدا حتى يأخذ النسيج شكله المطلوب، وإذا ظهر على الخياطات أية لمعة من أثر المكواة توضع عليها قطعة من الشاش المبلل، ويمرر عليها بالمكواة بسرعة قبل أن يجف القماش فتزول آثار اللمعة، أما إذا كان غرز النسيج من النوع البارز فيكوى بوضع منشفة عليه.


كي الحرير الجيد:


تكوى الملابس المصنوعة من الحرير الجيد وهي جافة تماما على أحد الوجهين، إلا إذا كانت مصبوغة بألوان قاتمة فتكوى على الظهر، والسبب أنها تحتوي على مادة صمغية أي الصمغ الطبيعي فيها هو الذي يساعد على صقل خيوطها عندما تعرض للحرارة والضغط الشديد. لذلك تحتاج إلى مكواة ثقيلة وضغط كبير، أما إذا كويت وهي مبللة فإن مادة الصمغ هذه تتطلب أكثر من المطلوب ويعطي قواما غير مرغوب فيه.


كي الأقمشة السوداء والقاتمة اللون:


تكوى على الظهر، وإذا كانت سميكة ولابد من كيها على الوجه فتكوى على شاشة مبللة، وأحيانا تظهر علامات لامعة خصوصا عند الخياطات فتوضع عليها شاشة مبللة ويمرر عليها سريعا بمكواة بحيث تجف الشاشة فتتلاشى العلامات .







كي الحرير الصناعي:


لا يمكن اتخاذ طريقة واحدة في كي الحرير الصناعي نظرا لتعدد صفاته لذلك يجب اتخاذ الطريقة المناسبة لكل نوع على حدة، حسب التجارب الشخصية.


والطريقة العامة هي:



1). يكوى وهو قريب من الجفاف أو يندى بواسطة لفه بفوطة مبتلة ليتشرب الماء بالتساوي لأن رشه بالماء يجعله غير منسجم النعومة عند الكي ويظهر عليه بقع الماء.
2) يكوى بمكواة متوسطة الحرارة لأن الحرارة تسبب لمعانه وقد تؤدي إلى تلفه وانصهاره.


3 ) تكوى الأقمشة ذات السطح المطفي على الظهر وهي جافة تقريبا لأن مرور البخار بها أثناء الكي وهي مبتلة يسبب لمعانها كما تكوى القاتمة على الظهر أيضا.


ويلاحظ أن أغلب أنواع الحرير الصناعي يستحب كيها على الظهر.
4) في حالة الأقمشة التي تنكمش عند البلل تكوى وهي مبتلة مع مطها بمكواة هادئة قليلا حتى تعود إلى حجمها الأصلي. ولذلك يجب أخذ المقياس قبل بلها لتكون مرشدا عند الكي.



كي الملابس المخملية :



أن بعض أنواع المخمل لا يحتاج إلى كي . وإذا أريد كي الملابس المخملية فيجب أن تكوى على الظهر فوق قطعة من القماش اللين، ولا يضغط عليها بالمكواة حتى لا ينام الوبر، ويفضل أن تمرر قطعة المخمل المراد كيها فوق المكواة بعد مسحها من الظهر بقطعة من القماش منداة، وهذه الطريقة تصلح إذا كانت القطع المراد كيها صغيرة، والطريقة الأخرى لكي المخمل هو وضعه في حمام ساخن مدة من الزمن، فبخار الماء يساعد على إعادة وبر المخمل إلى ما كان عليه في السابق.


مكواة أخر زمان


* إذا كنت ممن يفضلون استخدام المكواة البخارية التجارية في كي ملابسك فلا حاجة بك بعد الآن للتوجه إلى محل الكي بوجود هذه المكواة التي تقدم لك هذه الخدمة في منزلك. فهي توفر بخاراً متدفقاً باستمرار بمقدار 90 جراماً في الدقيقة للحصول على نتائج مدهشة تضاهي ما اعتدت عليه من عامل كي الملابس المحترف. وعمل هذه المكواة البخارية الكبيرة يفوق عمل خمس مكاوٍ بخارية تقليدية وهي تحتوي على منظومة لمنع تجمع الرواسب في ممرات البخار إضافة إلى تسليط المكواة ضغطاً مناسباً يتم التحكم بشدته بواسطة أداة للتحكم قرب يد مشغل الجهاز.
أخيراً فإن هذه المكواة ذات فتحة لكي الملابس كبيرة الحجم وخزان ماء بسعة لتر واحد يمكن ملؤه في أي وقت وهي مزودة بمقبض للقفل لتسهيل النقل والخزن.




0 التعليقات:

إرسال تعليق

جميع الردود تعبّر عن رأي كاتبيها فقط. حريّة النقد والرد متاحة لجميع الزوار بشرط أن لا يكون الرد خارج نطاق الموضوع وأن يكون خال من الكلمات البذيئة. تذكّر قول الله عز وجل (مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلاَّ لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيد).

الأحد، 5 يوليو، 2009

المكواة وأنواعها

مرسلة بواسطة special-women في 2:47 م
ردود الأفعال: 

المكواة


منذ القدم كانت مشكلة كي الملابس وإظهارها بالشكل الأنيق عملية مجهدة ومتعبة, إلى أن جاء المخترع الأمريكي " سيلي " سنة 1882 وابتكر أول آلة لكي الملابس. كان حجمها كبير وثقيلة الوزن, لكن مع تطور الصناعات أصبح وزنها خفيف وظهر منها أشكال وأنواع عديدة, إلى أن جاء عالم أخر وابتكر أول مكواة بالبخار التي لا تلصق ابدآ عند عملية الكي.


المكاوي ثلاثة أنواع تعمل على مبدأ علمي واحد وهو تسخين أرضية المكواة وهي جزء المعدي الموجود في أسفل المكواة.


النوع الأول:

هو مكواة الفحم, المستعملة قديما ًوكان يوضع في الجزء العلوي منها فحم محترق فتنتقل الحرارة من الفحم الحار إلى الجزء المعدني فيسهل عملية تمليس الثياب.


(ممكن استعمال البريمس لتسخين الأرضية عوضا عن الفحم) .




.



النوع ألثاني:

المكواة الكهربائية,يصل التيار الكهربائي إلى سلك مقاومة موجود فوق ارض المكواة المعدني فتنتقل الحرارة من السلك إلى الأرض (السلك مغطى بمادة عازلة كي تمنع الاحتراق والتكهرب )





النوع الثالث:


المكواة البخارية, وهي أيضا تعمل بنفس مبدأ المكواة الكهربائية ولكن يتواجد في أرضيتها فتحات يصل إليها الماء المضاف إلى المكواة من خزان المياه الموجودة داخل المكواة, عندما يلامس الماء الأرضية الساخنة يتحول إلى بخار ماء, وهذا يقوم بتسهيل عملية الكي وإسراعها.


مكواة كهربائية تعمل على البخار بطريقة مدهشة حيث تحوي في قاعدتها ثقوبا تقوم بضخ البخار بقوة هائلة تسمح بترطيب النسيج تعمل وتطفأ بطريقة أوتوماتيكية.
كما أن طلاءها بمواد عازلة ومحافظته على درجة حرارة محددة تحمي الملابس من الاحتراق أو التأثر بفعل الحرارة الزائدة تستوعب 400سم مكعب من الماء، يحتوي على مفاتيح أمان ومعايير لتحديد درجة الحرارة ونسبة البخار


نصائح الكي الجيد لك سيدتي:



الكي الجيد يعيد للملابس رونقها ويصقل سطحها فلا تمتص الأتربة بسهولة وتبقى نظيفة لمدة طويلة .



أولا العناية بالمكواة:


يجب العناية بالمكواة بأن تنظف جيدا قبل الاستعمال لئلا تترك آثارا قذرة فوق الملابس، وذلك بأن تمسح بمسحوق حجر السكين الناعم والبترول ثم تمسح مرة أخرى بمسحوق حجر السكين الجاف وتلمع بقطعة جافة من القماش، وعندما تترك المكواة بدون استعمال يجب عدم وضعها في مكان رطب لأن الرطوبة تؤثر فيها فتصدأ، ولذلك تدهن بقليل من الفازلين أو الشمع حفاظا عليها من الرطوبة، وعند الاستعمال تسخن قليلا ويوضع عليها قطعة من النشاف النظيف فيمتص الشمع أو الفازلين، ثم يدلك بحجر السكين الجاف وتمسح بقطعة نظيفة من القماش.
ومن المستحسن أن تمرر المكواة فوق قطعة من ورق عليها قليل من الشمع ليسهل انزلاق المكواة فوق الملابس . وعند استعمال مكواة البخار يستحسن استعمال ماء مقطر بدلا من الماء العادي منعا للصدأ.



القاعدة العامة للكي:


يجب أن تكون المكواة نظيفة ومجهزة، وتتوقف حرارة المكواة على نوع النسيج المراد كيه وعلى مقدار ما فيه من البلل. ويكوى النسيج على الوجه الذي يعطيه رونقه الطبيعي، ويبدأ عادة بالأجزاء السميكة وتكوى الثنيات على الظهر ثم الخياطات والأجزاء الدقيقة ، توضع القطعة للكي بحيث يتجنب كثرة التبديل والتقليب بقدر الإمكان، وتقوم اليد اليسرى ببسط النسيج


أمام المكواة ولاتشده مطلقا، ويكوى النسيج طوليا كلما أمكن ومن اليمين إلى اليسار وبالعكس في حركة مستمرة بدون أن ترفع المكواة من على النسيج. وفي القطع المطرزة يشد التطريز بحيث تكون خيوط النسيج مستقيمة طولا وعرضا وتكوى من الداخل إلى الخارج ثم باقي القطعة ، ولكي يبرز التطريز والدانتيل تكوى على الظهر فوق نسيج لين – منشفه – وقبل الكي يجب أن ترطب الملابس .




كي الأنسجة الصوفية:


للصوف وبر دقيق يحترق بالحرارة الشديدة، لذلك فإنه يكوى بمكواة هادئة جدا قبل أن يتم جفافه، وعلى الوجه إذا كان فاتح اللون أو أبيض. أما إذا كان قاتما أو أسود فإنه يكوى على الظهر، أما إذا كان جافا فالأفضل أن يكوى بأن يوضع فوقه قطعة من الشاش مبللة بالماء، ويضغط عليه جيدا حتى يأخذ النسيج شكله المطلوب، وإذا ظهر على الخياطات أية لمعة من أثر المكواة توضع عليها قطعة من الشاش المبلل، ويمرر عليها بالمكواة بسرعة قبل أن يجف القماش فتزول آثار اللمعة، أما إذا كان غرز النسيج من النوع البارز فيكوى بوضع منشفة عليه.


كي الحرير الجيد:


تكوى الملابس المصنوعة من الحرير الجيد وهي جافة تماما على أحد الوجهين، إلا إذا كانت مصبوغة بألوان قاتمة فتكوى على الظهر، والسبب أنها تحتوي على مادة صمغية أي الصمغ الطبيعي فيها هو الذي يساعد على صقل خيوطها عندما تعرض للحرارة والضغط الشديد. لذلك تحتاج إلى مكواة ثقيلة وضغط كبير، أما إذا كويت وهي مبللة فإن مادة الصمغ هذه تتطلب أكثر من المطلوب ويعطي قواما غير مرغوب فيه.


كي الأقمشة السوداء والقاتمة اللون:


تكوى على الظهر، وإذا كانت سميكة ولابد من كيها على الوجه فتكوى على شاشة مبللة، وأحيانا تظهر علامات لامعة خصوصا عند الخياطات فتوضع عليها شاشة مبللة ويمرر عليها سريعا بمكواة بحيث تجف الشاشة فتتلاشى العلامات .







كي الحرير الصناعي:


لا يمكن اتخاذ طريقة واحدة في كي الحرير الصناعي نظرا لتعدد صفاته لذلك يجب اتخاذ الطريقة المناسبة لكل نوع على حدة، حسب التجارب الشخصية.


والطريقة العامة هي:



1). يكوى وهو قريب من الجفاف أو يندى بواسطة لفه بفوطة مبتلة ليتشرب الماء بالتساوي لأن رشه بالماء يجعله غير منسجم النعومة عند الكي ويظهر عليه بقع الماء.
2) يكوى بمكواة متوسطة الحرارة لأن الحرارة تسبب لمعانه وقد تؤدي إلى تلفه وانصهاره.


3 ) تكوى الأقمشة ذات السطح المطفي على الظهر وهي جافة تقريبا لأن مرور البخار بها أثناء الكي وهي مبتلة يسبب لمعانها كما تكوى القاتمة على الظهر أيضا.


ويلاحظ أن أغلب أنواع الحرير الصناعي يستحب كيها على الظهر.
4) في حالة الأقمشة التي تنكمش عند البلل تكوى وهي مبتلة مع مطها بمكواة هادئة قليلا حتى تعود إلى حجمها الأصلي. ولذلك يجب أخذ المقياس قبل بلها لتكون مرشدا عند الكي.



كي الملابس المخملية :



أن بعض أنواع المخمل لا يحتاج إلى كي . وإذا أريد كي الملابس المخملية فيجب أن تكوى على الظهر فوق قطعة من القماش اللين، ولا يضغط عليها بالمكواة حتى لا ينام الوبر، ويفضل أن تمرر قطعة المخمل المراد كيها فوق المكواة بعد مسحها من الظهر بقطعة من القماش منداة، وهذه الطريقة تصلح إذا كانت القطع المراد كيها صغيرة، والطريقة الأخرى لكي المخمل هو وضعه في حمام ساخن مدة من الزمن، فبخار الماء يساعد على إعادة وبر المخمل إلى ما كان عليه في السابق.


مكواة أخر زمان


* إذا كنت ممن يفضلون استخدام المكواة البخارية التجارية في كي ملابسك فلا حاجة بك بعد الآن للتوجه إلى محل الكي بوجود هذه المكواة التي تقدم لك هذه الخدمة في منزلك. فهي توفر بخاراً متدفقاً باستمرار بمقدار 90 جراماً في الدقيقة للحصول على نتائج مدهشة تضاهي ما اعتدت عليه من عامل كي الملابس المحترف. وعمل هذه المكواة البخارية الكبيرة يفوق عمل خمس مكاوٍ بخارية تقليدية وهي تحتوي على منظومة لمنع تجمع الرواسب في ممرات البخار إضافة إلى تسليط المكواة ضغطاً مناسباً يتم التحكم بشدته بواسطة أداة للتحكم قرب يد مشغل الجهاز.
أخيراً فإن هذه المكواة ذات فتحة لكي الملابس كبيرة الحجم وخزان ماء بسعة لتر واحد يمكن ملؤه في أي وقت وهي مزودة بمقبض للقفل لتسهيل النقل والخزن.




0 التعليقات on "المكواة وأنواعها"

إرسال تعليق

جميع الردود تعبّر عن رأي كاتبيها فقط. حريّة النقد والرد متاحة لجميع الزوار بشرط أن لا يكون الرد خارج نطاق الموضوع وأن يكون خال من الكلمات البذيئة. تذكّر قول الله عز وجل (مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلاَّ لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيد).

Template by:
Free Blog Templates